كيفية كتابة السيرة الذاتية

كيفية كتابة السيرة الذاتية (CV) مع أمثلة جاهزة

بدون سيرة ذاتية مكتوبة بطريقة جيدة سيكون من الصعب أن تحصل على الوظيفة التي تريدها.

في هذا المقال، سأبين لكم كيفية كتابة سيرة ذاتية متميزة حتى توصل مهاراتك وقدراتك لمدير التوظيف بأفضل شكل يضمن لك الحصول على مقابلة العمل.

ما هي السيرة الذاتية؟

السيرة الذاتية (بالإنجليزية: Curriculum vitae) هي وثيقة تلخّص معلوماتك المهنية والأكاديمية، بدءاً من المعارف التي اكتسبتها في رحلتك الأكاديمية إلى الخبرات التي راكمتها خلال حياتك المهنية وليس انتهاءً بمهاراتك.

مكونات السيرة الذاتية

هناك العديد من الأقسام التي يمكن أن تدرجها عند كتابة السيرة الذاتية، بعضها أساسي لا غنى عنه، وبعضها الآخر اختياري يمكنك الاستغناء عنها في الكثير من الأحيان.

تشمل أقسام السيرة الذاتية الأساسية:

  • المعلومات الشخصية.
  • التعليم والدرجات الأكاديمية.
  • الخبرات العملية.
  • المهارات.
  • اللغات.

بينما تضمّ الأقسام الاختيارية:

  • المقدمة (الهدف الوظيفي).
  • الأبحاث.
  • الدورات التدريبية.
  • الهوايات والاهتمامات.
  • العمل التطوعي.

1. المعلومات الشخصية

في قسم المعلومات الشخصية يمكنك أن تكتب التالي:

  • الاسم كامل
  • تاريخ الميلاد
  • مكان الميلاد
  • الجنسية
  • عنوان الإقامة
  • البريد الإلكتروني
  • رقم الهاتف
  • موقعك الإلكتروني أو حاسبك على لينكد إن

لست مطالب طبعا بإضافة كل هذه المعلومات عند كتابة السيرة الذاتية، أمور مثل تاريخ ومكان الميلاد والجنسية قد تكون معلومات غير مهمة.

في بلدان مثل الولايات المتحدة، وكندا يمنع وضع الصورة الشخصية في السيرة الذاتية، وذلك لتقليل نسبة التحيز ورفع نسبة الموضوعية أثناء قراءة الملف بحيث أن يهتم مراجع السيرة بالخبرات الأكاديمية والمهنية التي تمتلكها وليس فقط بمظهرك.

لا ينصح بوضع حسابات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر لأنها تعدّ غير رسميّة ولا يؤخذ بها عند التقدم لعمل ما.

2. الخبرة العملية

الهدف من هذا القسم هو إظهار الخبرات التي تمتلكها لمن يقرأ سيرتك الذاتية.

أكتب الوظائف أو المناصب التي شغلتها مع المسمّى الوظيفي لكلّ منها، إضافة لذكر اسم وعنوان الشركة أو المؤسسة التي اشتغلت فيها مع الفترات الزمنية لهذه الأعمال.

عليك دوماً أن تلتزم الصدق والأمانة في كتابة سيرتك الذاتية. لا تكتب ما لم تتعلمه أو تعمله أو ما ليس لديك خبرة به، لأن مدير الموارد البشرية قد يسألك بالتفصيل عنه أو يطلب منك مهاماً تتعلق بهذا الموضوع، فتخسر مصداقيتك وموثوقيتك والفرصة التي ترغب بها.

3. التعليم

يشمل هذا القسم على الدرجات الأكاديمية التي نلتها سواء الجامعية أو الثانوية إضافة لذكر الأعوام واسم الجامعة وموقعها مع اسم التخصص أيضاً. يفضل ترتيب الدرجات الأكاديمية من الأحدث حتى الأقدم مع ذكر المعدل أو الدرجات أو المواد التي درستها.

4. المهارات

في هذا القسم قم بإدراج المهارات التي تمتلكها والتي اكتسبتها من الدورات التدريبية أو من مصادر غير مهنية. ما نقصده هو أن المهارات والخبرات التي تكتسبها من عمل سابق، يجب أن تدرجه في قسم الخبرات العملية وليس في قسم المهارات.

يعدّ قسم المهارات في السيرة الذاتية جوهريا، خاصة لطلاب حديثي التخرج وللأشخاص ذوي الخبرة الضعيفة.

يمكن تقسيم المهارات بشكل عام إلى مهارات ناعمة (Soft skills) ومهارات صلبة أو (Hard skills) فماذا تعني كل منهما؟

المهارات الناعمة:

يشير هذا المصطلح إلى السمات، والسلوكيات الشخصية الموجودة لدى صاحب السيرة الذاتية مثل:

  • مهارات التواصل الجيدة.
  • إدارة الوقت بفاعلية.
  • القدرة على التكيف.
  • التفكير الإبداعي.
  • العمل الجماعي.

تكتسب المهارات اللينة أساسا من خلال الاحتكاك مع الزملاء في بيئة العمل، أو المشاركة في الأنشطة التطوعية.

المهارات الصلبة

هي المهارات التي يحتاجها الموظف أو العامل لإنجاز مهمة أو إتمام عمل معيّن بنجاح. لا يمكن اكتساب هذه المهارات فقط من خلال الاحتكاك مع الزملاء في وسط العمل أو غيره، إنما يكون ذلك ممكناً فقط من خلال الدورات التدريبية وبرامج التعليم الرسمية كالجامعة أو غيره من المراكز المعتمدة إضافة لتركيز الجهود الفردية بهدف تعلم مهارة معينة.

قد تسأل نفسك ما الذي يندرج تحت بند المهارات الصلبة؟

مثلاً تعدّ المعرفة الجيدة بلغات البرمجة وصيانة الكمبيوتر وتطوير الويب إضافة لتصميم الغرافيك من المهارات الصلبة بالنسبة لمهندسي الكمبيوتر والاتصالات.

يبحث أصحاب العمل دائماً على مزيج متوازن من المهارات اللينة والصلبة عند الشخص الذي يودّون بتوظيفه لأن هذا المزيج يضمن تنفيذ المهام المطلوبة بأفضل فعالية ممكنة.

5. اللغات:

إن كنت تجيد أكثر من لغة يمكنك ذكرها في قسم اللغات، مع تحديد مستواك في كل لغة.

هل يهم عدد اللغات التي تتقنها أم لا؟ بالتأكيد يهم، ولكن الأهم هو درجة إتقانك لكل لغة منها. فإن طلاقة لسانك بلغتين أو ثلاثة أهم بكثير من تحدثك بشكل مبتدئ لأربع أو خمس لغات.

الأقسام الاختيارية

هناك أقسام أخرى اختيارية ينصح بإضافته مثل.

المقدمة أو الهدف الوظيفي

رغم أن السيرة الذاتية هي وثيقة تشمل معلوماتك المهنية والأكاديميةـ لكن يفضِّل البعض كتابة مقدمة سيرة ذاتيةـ تكون عبارة عن فقرة صغيرة إضافية يتحدثون فيها عن مهاراتهم وخبراتهم ويعبّرون عن شغفهم بأسلوبهم الخاص.

الأبحاث

في بعض الوظائف مثل الصيدلة أو الطب، سيساعدك كثيراً أن تذكر نشاطك البحثي في سيرتك الذاتية حتى لو كان المسمى الوظيفي لا يشمل البحث العلمي. ذلك يعني أنك مواكب لأحدث التطورات في العلم وترغب في أن تكون فعّالاً في هذه الحركة ولستَ مجرّد شخص يمارس مهنته حسب ما توصل إليه الآخرون. ولذلك يمكنك في هذه الحالة إضافة قسم خاص بالأبحاث التي قمت بنشرها سابقاً.

الدورات التدريبية

يمكنك أن تضيف قسم الدورات التدريبية التي خضعت لها في مجالك مع تاريخها ومقدمي هذه الدورات أو حتى موقعها. يساعد هذا القسم أصحاب الخبرات المهنية البسيطة في تقديم أنفسهم كأشخاص مهتمين بمجالهم ويسعون دوماً لتطوير أنفسهم مما يساعدهم على الحصول على مقابلة عمل.

لو كنت من الأشخاص متعددي الاهتمامات وقمت بدورات تدريبية كثيرة في العديد من المجالات، لا داعٍ لذكر كل هذه الدورات في سيرتك الذاتية. اختر الأنسب والأكثر ارتباطاً بالمسمى الوظيفي الذي تودّ بالتقديم عليه واذكره. يمكنك أن تحذف بعضها وتضيف دورات أخرى قمت بها لو وددت بالتقديم على عمل آخر يختلف بطبيعته ومهامه عن السابق.

هذا ما نسمّيه بالتخصيص، أي تجنّب استخدام السيرة الذاتية نفسها للتقديم على وظائف مختلفة عن بعضها بالمهام الوظيفية، بل يجب أن تنسق سيرتك الذاتية وتجعلها مناسبة لمهامّ الفرصة التي تودّ بالتقديم عليها. مثلاً: لا علاقة لمهارات تصميم الغرافيك بعمل الأبحاث الطبية، ولا علاقة لخبرتك الطبية كدورات الإسعاف الأولي وغيرها بوظيفة تتطلب البرمجيات وتصميم الويب.

تنسيق السيرة الذاتية

حسناً، بعد أن تعرفنا على طريقة كتابة السيرة الذاتية، بقي أمر التنسيق.

فهل يؤثر تنسيق السيرة الذاتية في الانطباع الأول الذي تمنحه لمدير الموارد البشرية أم لا؟

بالتأكيد يؤثر تأثيراً كبيراً، فالفوضى في ترتيب الفقرات أو الأقسام تعطي انطباعاً بأنك شخص مهمل غير مهتم بتنسيق سيرته الذاتية كما أنه غير مهتم بالوظيفة نفسها.

هناك عدة تنسيقات أساسية للسيرة الذاتية تختلف حسب الفرصة التي تودّ بالتقديم إليها. فمثلاً هناك السيرة الذاتية الزمنية وهي ترتيب خبراتك المهنية السابقة من الأحدث حتى الأقدم إضافة لترتيب درجاتك الأكاديمية أيضاً من الأحدث حتى الأقدم. وهذا النمط هو الأكثر شيوعاً في العالم، كما يعدّ في صالح الأشخاص الذين لديهم تاريخ وظيفي قويّ وغنيّ، بينما يكون نقطة ضد الأشخاص الحديثين في سوق العمل والذين لا يمتلكون خبرة مهنية كافية.

فما الحل عند هؤلاء الأشخاص؟ تقدم السيرة الذاتية الوظيفية بديلاً جيداً للأشخاص الذين يفتقرون للخبرات المهنية الكافية. تذكر السيرة الذاتية الوظيفية أولاً مهاراتك وخبراتك التي اكتسبتها من الدورات التدريبية أو من التعلّم الذاتي ولذلك تمنح الأشخاص الجدد في سوق العمل فرصة لذكر مهاراتهم التي تشجع صاحب العمل على توظيفهم.

الأخطاء الشائعة في كتابة السيرة الذاتية

  • الأخطاء الإملائية

عند كتابة سيرتك الذاتية. انتبه جيداً الأخطاء الإملائية واللغوية، ودققها مليّاً أو استخدم مصحح لغوي مثل Grammarly أو قلم للقيام بذلك.

  • التنسيق السيء

يعدّ أيضاً من أشيع الأخطاء وأكثرها إزعاجاً بالنسبة لمديري الموارد البشرية. فالفوضى في ذكر الأقسام الأساسية أو الثانوية أو عدم التناسق في الخط أو حجمه تعدّ مزعجة للعين أثناء القراءة. عادة يتقدم للوظيفة عدد كبير من الأشخاص، حاول أن تكون سيرتك الذاتية سهلة القراءة وواضحة الأقسام لتساعد مدير الموارد البشرية على معرفتك بشكل جيد.

  • النسخ والنقل من الآخرين

وهي إحدى أهم النقاط التي يجب عليك الانتباه لها. يعمد بعد الأشخاص لنسخ ولصق الهدف الوظيفي، أو الملخص من مواقع، أو من أشخاص آخرين معتقدين أنه لن يتم كشف ذلك. ولكن لكثرة ما يراجع مديرو الموارد البشرية سيراً ذاتية، يستطيعون تمييز المنسوخ من الحصري. عبّر عن نفسك دوماً بمفرداتك وبأسلوبك الخاص، ولا تنسخ من الآخرين مهما كان الأمر مغرياً.

  • الكذب في سيرتك الذاتية

لا حاول أبدا الكذب في سيرتك الذاتية، فقد تصل عقوبة هذه الجريمة إلى السجن بتهمة تزوير الشهائد العلمية مثلا، بالإضافة إلى أن الأمر حرام وسيكتشفون كذبك بسرعة في مقابلة العمل أو بعد توظيفك.

كيفية إنشاء سيرة ذاتية في 3 خطوات

نوفر لك في موقعنا أداة إنشاء سيرة ذاتية تتيح لك تصميم، وكتابة سيرتك في 3 خطوات سهلة.

  • أولا أدخل إلى موقع getyourcv.net من هنا.
  • اختر تصميم لسيرتك الذاتية من بين التصاميم المتوفر.
  • ادخل المعلومات التي تريد كتابتها في سيرتك الذاتية.
  • سيرتك الذاتية جاهزة يمكنك تحميلها بتنسيق PDF أو طباعتها مباشرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.